انت هنا : الرئيسية » ثقافة ومعرفة » حول بعض شروح الحكم العطائية

حول بعض شروح الحكم العطائية

شرح سيدي ابن عجيبة  (وهو برأيي أحسن الشروح وأكثرها فائدة قلبية).
وشرح زروق (أحسن الشروح برأيي وأكثرها فائدة عقلية).

——-

وبالمناسبة، تحت يدي الآن كتاب (الواضح المنهاج في نظم ما للتاج). وهو نظم شعري للحكم العطائية تأليف الشيخ عبد الكريم ابن العربي بنّيس رحمه الله. يقول فيه:

وبعد لمّا جرى حُكْمٌ من الحكم … بسردنا حِكَما للتاج في حفَلِ
نظمتها دررا تروق قارئها … شربها عللا كشربها النهَلِ
والدرّ يُكسب حفظا وهو منتظمٌ … وجوهر التاج محفوظٌ من الخللِ
فلفظه، إن تأتّى فهو مقصدنا … وإن أبى فَلَك المعنى على مَهَلِِِِ

وقال:

وأشرف العلم ما كالروح من جسد … واللبّ من ثمرٍ والنّور من ثُفَلِ
وهو التصوف فاجهد أن تكون به … مستغرق الهمّ بحّاثا عن العلل
فالفقه من دونه فسق ومنقصة … والعكس زندقة والجمعُ للبطلِ

إلى أن استهل نظم الحكم بقوله:

فمن علامة الاعتداد بالعمل … نقصان حال الرجا في حالة الزلل
وأن تُرد بعدما أقمت في سبب … يرضاه منك تجردا عن الشُغل
تبغي بزعمك أن تحظى برتبته … فتلك شهوة نفس أخفيت فحُلِ
وإن ترد سببا بعد الإقامة في … تجرد فبها تنحط للسُفل

—————-

وكذلك تحت يدي شرح الحكم بنظم. فكل حكمة عليها قصيدة كاملة من النظم، وهو نظم لطيف ميسر للحفظ. وهو الشرح المسمى ب (تلخيص الحكم) طبعة الناشر العربي – القاهرة، وهو للشيخ نور الدين البريفكاني رحمه الله. قال في شرح الحكمة الأولى وهي (من علامة الاعتماد على العمل نقصان الرجاء عند وجود الزلل):

أشار سيدي الإمامُ الأوحدُ … تاج الكرام العارفين أحمدُ
في قوله المرشدِ للخلاص: … علامة الولاء واختصاص
أن لا يرى عبدٌ له أعمالا …. ولا مقامات ولا أحوالا
علامة اعتماده على العمل … نقصان ما يرجو لوجدان الزلل
فليشهد الخالقَ للأفعالِ … يَنْجُ من الإشراك والوبال
مستسلما لقهره مفوّضا … ولا يزُغ من أمره عند القضا

… إلى أخر شرح الحكمة.
وهكذا كل حكمة.

عن الكاتب

avatar

يسار إبراهيم الحباشنة

عدد المقالات : 48