انت هنا : الرئيسية » فلسفة

اللاشيئية

عندما تتعرى الدنيا من مباهجها وآلامها وعندما لا نعود نهتاج لفكرة أو لعزم عندما نشعر أن الأشياء التي كنا نهتاج لها ونتحمس ليست بأشياء ذات أهمية كبيرة. لا أتحدث هنا عن اللاشيئية الناتجة عن الكآبة ولكن عن اللاشيئية التي نشعر بها أحيانا من الزمان وكأنها قد جاءت بلا سبب. الحقيقة أن اللاشيئية تحيلنا على الكثير من الحقائق الغائبة لأن أكثر ما نمر به من تجارب وأفكار إنما يكتسي بكسوة من انفعالاتنا. وكثيرا ما نرى الاش ...

إقرأ المزيد

محابس الوهم .. وحنادس العتم

  أذكر أنه في طفولتي طاف برأسي مرة خاطر. ثم ما لبث أن تحول إلى وسواس خفيف الظل. فلقد اعتقدت لفترة ربما تزيد على العام أو العامين أنني سأحزن كثيرا وسيفوتني حظ عظيم إنا أنا متّ ولم أقد السيارة.. وأتَحصَّل على رخصة، ويصير اسمي في ملكوت السماء (سائق سيارة)! لم أكن أجد تفسيرا لهذه الفكرة ولم يكن يعنيني أن أمنطقها أو أمعقلها. ولكنها هكذا .. فكرة من بين الكثير من الأفكار والأوهام التي تجعل من الطفولة عالما عج ...

إقرأ المزيد

(غوته) المهاجر إلى الشرق، والباحث عن الفطرة

الشمال والغرب والجنوب تتحطم وتتناثر والعروش تُثَلّ، والممالك تتزعزع وتضطرب فلتهاجر إذا إلى الشرق في طهره وصفائه هكذا استهل الشاعر الألماني غوته (1832-1749)  قصيدته "هجرة" في "الديوان الشرقي"، إستهلالا لا يُثبت سوى "الشرق" مثابا للروح ومهجرا. وينفي عن سائر الجهات الثبات والسكينة والصفاء. غوته: الشاعر والفيلسوف والعالم .. ورجل الدولة، الغربي الخالص، يجهر بدعوته إلى هجرة الأرواح والأجساد إلى الشرق حيث الفطرة و ...

إقرأ المزيد

الفلسفة البراجماتية أو النفعية

إن كثيرا من الناس يغفل ما للفلسفة "البراجماتية" أو النفعية من أثار سلبية على العالم بأسرة. فلقد عهدنا العلماء والمثقفين يولون وجوههم بالنقد شطر الشيوعية والرأسمالية والمذاهب الشمولية بعامة وينسون أو يتناسون البراجماتية التي لا تقل في نظري خطرا عن تلك المذاهب إن لم تفقها. فالبراجماتية هي المذهب الفلسفي الرسمي في الولايات المتحدة "براجماتياً"، وأعني بهذه العبارة أنها النزعة الفلسفية التي ي ...

إقرأ المزيد

© 2011 جميع الحقوق محفوظة لموقع يسار الحباشنة

الصعود لأعلى