اللاشيئية

اللاشيئية

عندما تتعرى الدنيا من مباهجها وآلامها وعندما لا نعود نهتاج لفكرة أو لعزم عندما نشعر أن الأشياء التي كنا نهتاج لها ونتحمس ليست بأشياء ذات أهمية كبيرة. لا أتحدث هنا عن اللاشيئية النا ...

محابس الوهم .. وحنادس العتم

محابس الوهم .. وحنادس العتم

  أذكر أنه في طفولتي طاف برأسي مرة خاطر. ثم ما لبث أن تحول إلى وسواس خفيف الظل. فلقد اعتقدت لفترة ربما تزيد على العام أو العامين أنني سأحزن كثيرا وسيفوتني حظ عظيم إنا أنا متّ ...

إنهم يقتلون الفرح

إنهم يقتلون الفرح

إنهم يقتلون الفرح بلقيس حكمت العياشي (رحمها الله)   أفراد العشيرة نساء ورجالا، صغارا وكبارا بدأوا يتوافدون منذ ساعات الصباح الأولى الى بيت العروس. تصاعدت الرائحة الزكية للقهوة ...

ترميم النفس

ترميم النفس

ترميم النفس بلقيس حكمت العياشي (رحمها الله) كل بضعة أعوام تحتاج بيوتنا إلى ترميم وطلاء وإصلاح، وإعادة صيانة ما تلف أو الاستغناء عنه والإتيان بالجديد عوضا عنه. وهذا واجب تمليه علينا ...

القلب القرمزي

القلب القرمزي

إلى كل الذين يتطلعون إلى الجمال فيما أكتب، أقول: إن جمالي من صنع يديّ. ولن يُزهِر في بستاني إلا بذوري. أَما الزهر الذي نبت في بستان غيري فقد يصير شوكا إذا ما سُقي بمائي. جمالي لا ي ...

أعيدوني إلى البحر

أعيدوني إلى البحر

أعيدوني إلى البحر ِ*** ودنيا موجِهِ السِّحْري لأَسماكٍ وأَصدافٍ *** وَمَرجانِ المَدَى الزَّهري إلى لَيلٍ بِلا لَيلٍ *** كأَنَّ الماءَ مِنْ حِبْرِ تَرى فيه الذي يَخفى *** بأَنوارٍ م ...

من أكون؟ ( بدايات تكوين الوعي )

من أكون؟ ( بدايات تكوين الوعي )

سكن جسمي قليلا... انبعث الصمت من أوصالي وشاهدت طيور الذكريات تهيج بعد الرقاد واحدا تلو الآخر وتحلق في سمائي. يتنافس كل منها أن يحط على رأسي. تذكرت نفسي - كما تُرى الأطياف - صبيا في ...

نتيجة طبيعة لاقتراب نهاية الزمان

نتيجة طبيعة لاقتراب نهاية الزمان: حرب ضروس على الإسلام ... وسوء فهم. وحرب ضروس على الإحسان ... وسوء فهم. فالأنوار في آخر الزمان تنحسر عن الأرجاء شيئا فشيئا لتجتمع في بؤرة واحدة ... وهذا حال أنوار الإسلام وأنوار الإحسان. ومن هذه البؤرة يتكون القادة الربانيون ليكونوا على قلب رجل واحد ويقودوا العالم من جديد.   ...

إقرأ المزيد

النسبة إلى الجمع

(مشاركة في منتدى) النسبة إلى الجمع جائزة عند الكوفيين. ولقد أجاز مجمع اللغة العربية النسبة إلى جمع التكسير. فإن من علامات اللغة الحية التطور. ولا يمكن أن تكون أي لغة حية إلا إذا كانت قابلة للتطور والتفاعل مع حياة الناس وما يستجد لهم ... بما لا يهدم الأصول. ولقد اتسمت لغتنا العربية الحبيبة بسمات قلما نجدها في غيرها، ولكن غيرها اليوم يسبقها رغم تفوقها عليه اتساعا وتنوعا وغنى ! لست أنادي بنحو جديد وصرف جديد ، ...

إقرأ المزيد

التعصب .. داء ودواء

التعصب .. داء ودواء (مشاركة لي في أحد المنتديات) إخواني ... الملاحظ على المسلمين في حاضرهم وفي آماد كثيرة من ماضيهم خصلة سلبية جدا من ضمن خصال أخرى سلبية، ولكنها خصلة خطيرة ولها نتائج وخيمة قد تصل إلى السباب وإلى الضرب بل والقتل أيضا! وهذه الخصلة هي (التعصب) وما إليه .. من تشنج وتصلب وعناد وتشبث بالأحكام المطلقة وإعجاب بالرأي. والحقيقة لا أفهم لماذا هذا الداء مستحكم إلى هذا الحد في نفوسنا؟! وخصوصا عندما يتع ...

إقرأ المزيد

حول أزمة العربية

حول أزمة العربية قرأت في إحدى الصحف خبرا مفاده أن الخطوط الجوية الفرنسية قررت إلزام طياريها في مطار "تشارلز دي غال" التحدث باللغة الإنجليزية وذلك لتسهيل تعاملهم مع الطيارين من الجنسيات الأخرى. وأنها قد عدلت عن قرارها هذا ليكون قيدا للدراسة المتريثة. أتذكر إثر ذلك سلوك الكثيرين من أبناء فرنسا وغيرها من الدول أولات الإرث الحضاري العريض إزاء التحدث مع الأجانب بلغة غير لغتهم الأم. وكأن الأجنبي إذ يخاطب أحدهم بل ...

إقرأ المزيد

تعليق على كلام منسوب للإمام جعفر الصادق عليه السلام

أورد أحد الإخوة هذه القصة المنسوبة إلى الإمام جعفر الصادق عليه السلام: قال الإمام الصادق لأبي حنيفة : يا أبا حنيفة بلغني أنك تقيس ! فقال : نعم . قال : لا تقس فإن أول من قاس إبليس حين قال (( خلقتني من نار وخلقته من طين )) . وقال في حوار مع أبي حنيفة : انظر في قياسك إن كنت مقيساً ، أيما أعظم عند الله القتل أو الزنا ؟ فقال أبو حنيفة : بل القتل . قال : فكيف رضي في القتل بشاهدين ولم يرض في الزنا إلا بأربعة ؟ ثم ...

إقرأ المزيد

سؤال حول الفرق بين حال القبض والاكتئاب النفسي

سأل سائل في منتدى روض الرياحين: سؤال لأهل السلوك الصوفي: هل هناك فرق بين حال القبض و الإكتئاب النفسي الناتج عن إعتلال في المزاج؟ و كيف نفرق بينهم؟   فأجبت: أخي الفاضل، قيل إن القبض والبسط من أحوال العارفين ومقابلهما الخوف والرجاء للمريدين. وقيل إن القبض والبسط اسمين جامعين للخوف والرجاء والانقباص والانبساط للعارفين وللمريدين ولغيرهم. ومثال القبض خوف الأنبياء على أممهم من الهلاك والكفر بالدعوة. أما ما س ...

إقرأ المزيد

سؤال عن كتاب مفتاح الفلاح لابن عطاء الله

سأل سائل في المنتدى: قرأت استفسارا على بعض المنتديات الأجنبية بخصوص كتاب مفتاح الفلاح للإمام ابن عطاء الله فحواه أن الشيخ ينهى عن الذكر بلا إله إلا الله خشية الموت بين النفي والاستثناء فيكون آخر كلام الميت ظاهره كفر. هلا تكرم الإخوة أصحاب الدراية والاطلاع ببيان صحة نسبة هذا الكلام من عدمها والمقصود منه وما يحمل عليه إذا تبينت صحته. أثابكم الله.   فأجبت:   بسم الله أخي الكريم ... هذا كلام لا يصح .. ...

إقرأ المزيد

خداع النفس وتوريطها باسم الدفاع عن الدين

تساؤلات (مؤلمة) تظل تعاودني بتكرار وإلحاح .. على مدى السنين. حقا إنني لأتساءل: كيف يقبل المؤمن أن يكون مكرّسا نفسه لنشر الكراهية والبغضاء ومناهج التكفير والعنف بين المسلمين؟! وكيف يدعي التصوف من كانت نفسه طافحة بالكراهية والحقد تجاه مخالفيه وأتباع المذاهب الأخرى! الانتصار للنفس والحقد النفسي مفضوح، يظهر في اللغة والأسلوب. أما مجرد الانتقاد أو نصيحة أتباع المذاهب الأخرى فيظهر أيضا في اللغة والأسلوب صدقهُ .. ...

إقرأ المزيد

القرضاوي وموقف من الأشعرية!

يقول الشيخ القرضاوي حفظه الله في مقالته (الإيمان من المظهر إلى الجوهر): "وما زلت أذكر كيف كانوا يلقنوننا -ونحن في الكُتَّاب- العقيدة، على مذهب الأشاعرة المتأخرين، وهي: أن لله تعالى صفاتٍ عشرين هي: الوجود، والقدم، والبقاء، ومخالفته تعالى للحوادث.." إلى ان قال الشيخ بعد انتقاداته... "وقد أعجبت بالمنهج السلفي؛ لعنايته بالرجوع إلى القرآن الكريم، والسنة المطهرة في إثبات العقيدة وتثبيتها، مرجحًا أساليب القرآن على ...

إقرأ المزيد

كيف السبيل لترك المعاصي او حتى التخفيف منها؟

سئل سائل في المنتدى: المرء يترك المعاصي فترة ثم يعود اليها .. كيف السبيل لترك المعاصي او حتى التخفيف منها؟ الجواب:   الإجابة على هذا السؤال لن يُستفاد منها كثيرا ما دامت إجابة عامة، لأن تزكية كل إنسان تختلف عن تزكية الآخر. ولكن أود التنبه إلى أمرين أراهما على أهمية: 1- حوار النفس فمن الجيد أن يسأل المسلم نفسه: ترى ما الذي يدفعني إلى أشد المعاصي كرها الى قلبي وحجابا عن ربي؟ وما هي الوسائل التي حاولت بها ...

إقرأ المزيد

© 2011 جميع الحقوق محفوظة لموقع يسار الحباشنة

الصعود لأعلى